الأربعاء، حزيران 01، 2005

نخيـــــل ودم

ودّع همّ الليــــل ... لفّ حزام الجـــــوع ... وعبّا جيابو وعود من حزن النخيل ... من نوحو الموجوع ... رسّم حلمـو ورود ما صبّح ع الشمس ... لفّ حـــزام الموت ... ع جسمو المهدور عفّن روحـو بأمس ... سكّت فيها الصوت ... وخدّرها بالحــــور من نفس البوابة فاتوا وبنفس الدقيــقة ماتوا
لفّ حزام الجوع وصلّى لفّ حزام الموت وصلّى
من نفس البوّابة فاتوا وبنفس الدقيــقة ماتوا

هناك 3 تعليقات: